أهلا ومرحبا بكم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحبتي في الوطن، في الإنسانية. أشكر لكم تشريفكم وتصفحكم لهرطقات مدونتي المتواضعة. نحن نقف على مسافة واحدة من جميع القوى السياسية والأيديولوجيات الفكرية. راجياً لكم قضاء أمتع الدقائق وأروع اللحظات والكثير من المتعة.

31‏/12‏/2011

وداعا إلى الأبد...سأشتاق أليك - محمد الفزاري






2011
    وداعا... 
   وداعا...
   وداعا...


كنت مصدر هم على حكامنا
وكنت باب فرج لكثير من شعوبنا
لكن نحن نعاتبك
لم تنصف الجميع
حررت شعوبا عربية من الظلم 
من عبادة العباد
إلى عبادة رب العباد
لكن ماذا عن باقي الشعوب العربية؟!!!


أرجوك 
أطلبك طلب
لا تنسى أن توصي أخاك من بعدك
أن يتمم ما بدأت
وجزيت خيرا
لن أنساك أبدا
سأخبرك عنك أبنائي كثيرا
وسأروي روايات وقصص عن أساطيرك لأحفادي
كنت خير صديق لكل مظلوم
وكنت أكبر هاجسا لكل ظالم


وداعاااااا

27‏/12‏/2011

وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم - محمد الفزاري


هذا للأسف حال مجتمعاتنا، دائما نند بالظالم ونلقي اللوم عليه وننسى أنفسنا ونتناسى ما قدمته أيدينا من أفعال وما قدمته ألسنتنا من أقوال تعين هذا الظالم على ظلمه والمستبد على استبداده ليعيثوا في الأرض فسادا وجورا وبهتانا.

نحن نستحق الظلم لأننا خالفنا بكل بساطة قانونا ربانيا واضحا. الله سبحانه وتعالى أمرنا بالوقوف ضد الظالم في ظلمة وجوره لا نميل معه ومع أعماله الظالمة. لأن الله وعدنا بعدم النصر والتوفيق في وقوفنا مع الظالم. قال تعالى: (ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار وما لكم من دون الله من أولياء ثم لا تنصرون) صدق الله العظيم.

واضح جدا من الآية أن الله سبحانه وتعالى أولا يتوعد من يقف مع الظالم أن تمسه النار، وأيضا عدم النصرة والتوفيق من عنده. لكن يجب أن نقف وقفة تأملية على هذه الآية. هل المقصود هنا فتمسكم النار، هي نار جهنم فقط حيث سيكون مصير الظالم، أم نار الظلم الذي سيأتيه ويلحقه جراء ميله ومساندته للظالم في الدنيا أيضا؟!

يجب أن نقف وقفة جادة أمام أي ظلم يصدر من أي ظالم؛ فلا يكفي فقط بإلقاء اللوم على الظالم؛ فعلينا أن نتخذ إجراءات عملية وحقيقية في سبيل التحرر من أي ظلم، وقهر، واستعباد من أي مستبد، والتعلم من سلفنا الصالح من الصحابة الكبار الذين ضربوا لنا أروع الأمثلة في نشر العدل ونصرة الحق وإعطاء ذي حق حقه. فجميعنا يعلم قصة الفاروق مع الصحابي سلمان الفارسي رضوان الله عليهم عندما وقف الأخير وقفة صارمة عندما شعر فقط أن الفاروق قد ظلمه وظلم غيره من الصحابة في توزيع القماش وقال: "لا نسمع منك ولا نطع". لكن بعد ما علم بخلاف ما شعر به من ظلم بكى وقال: "قل الآن نسمع، وأمر نطع". سبحان الله من كان أعدل من الفاروق في زمانه وزمان خلافته والتاريخ يشهد بذلك. لكن الصحابة لم يتهاونوا أبدا في مراقبته ومحاسبته.

هذه هي الأمثلة التي يجب أن نتعلم منها وهذه هي الحياة التي يجب أن نتبعها. وعلينا أن لا نستمع إلى الأصوات التي تشترى بالأموال والمنصب من علماء وفقهاء السلطة، الذين يفسرون القرآن على أهواءهم الضعيفة، حيث يفسرون المصلح في هذه الآية - قال تعالى: (وما كان ربك ليهلك القرى بظلم وأهلها مصلحون) – بالإنسان كثير العبادة والمفسد هو من يشوش على المستبد لا من يخالف ويخرب نظام الله. ويذكرني هذا بمقولة المصلح والمجدد الكبير عبدالرحمن الكواكبي عندما يقول ساخرا: "من أين جاء فقها الاستبداد بتقديس الحكام عن المسؤولية حتى أوجبوا لهم الحمد إذا عدلوا وأوجبوا الصبر عليهم إذا ظلموا وعدوا كل معارضة لهم بغيا يبيح دماء المعارضين".

لا يمكن أن نتخلص من بطش، وظلم المستبد الظالم، وما زلنا نحن نظهر له كل مظاهر وأشكال الذل والخذلان والخنوع حتى في أبسط حقوقنا.  يجب أن نتعلم كيف نواجه ونرفض هذا الظلم بشتى أنواعه وعدم القبول به في مجتمعاتنا بجميع أفراده ويكون رفضا شاملا، نفسيا وعقليا وأخلاقيا وثقافيا واجتماعيا. وهذا ما يأمرنا به ربنا في محكم كتابة (والله لا يحب الظالمين). ليس هذا فقط، يجب الجهر بظلم وحقيقة الظالم والتشهير بجميع أعماله الاستبدادية الدينية والاجتماعية والعلمية والمالية حتى يعلم الجميع بحقيقة الظالم قال تعالى: (لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم وكان الله سميعا عليما).

وأخيرا أختم كلامي بكلام الكواكبي رحمة الله عليه: "إن المستبد هو سيف لله في الأرض على القوم الآبقين فينتقم به ثم ينتقم منه".


رسالة للمستبد الظالم
يحُكي أن الحجاج حبس رجلا في حبسه ظلما فكتب إليه رقعة فيها:
قد مضى من بؤسنا أيام، ومن نعيمك أيام، والموعد القيامة، والسجن جهنم، والحاكم لا يحتاج بينة وكتب في آخرها:

ستعلم يا نؤوم إذا التقينا
غداً عند الإله من الظلوم
أما والله إن الظلمَ لؤم
وما زال الظلوم هو الملوم
سينقطع التلذذ عن أناس
أداموه وينقطع النعيم
إلى ديان يوم الدين نمضي
وعند الله تجتمع الخصوم

24‏/11‏/2011

الخطاب السياسي الإسلامي بين مطرقة جمود التقليديين وسندان جحود التغريبيين - محمد الفزاري


لا يوجد إنسان يمتلك الحقيقة المطلقة ولا الصواب الكامل، ومن هذا المنطلق وهذه القناعة يمتلك كل إنسان تواضعا وتقديرا لذاته واحتراما للآخرين.

وهذا ما جاء الإسلام ينادي به منذ ولادته والرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وسلم ضرب لنا أفضل الأمثلة في هذا السياق عندما كان يأخذ ويستفيد من غيره من المسلمين وغير المسلمين، والاستفادة مما يملكونه من صواب مهما كان حجم خطأهم، حيث أن الصواب والخطأ نسبيان في بني الإنسان، وهذا يدلنا على البعد الفكري البشري العميق عند الرسول بجانب كونه رسولا ببعد نبوي ورسالي معصوم، وتربى على هذا المنهج صحابته الكبار فنجد أبو هريرة رضي الله عنه يستفيد من الشيطان في قيمة آية الكرسي لتحصين الإنسان من الشيطان.

فلا يجب أن نقف وقفة معارض لكل ما يأتينا من الغرب وفي الوقت نفسة لا يجب الذوبان ونقل تجربتهم بحذافيرها، فليس جميع ما يصلح معهم يصلح معنا، والسبب هو الاختلاف في البعد الديني والحضاري والثقافي في مكونات مجتمعاتنا العربية الإسلامية؛ فنجد الكثير من التقليديين الجامدين يقفون موقفا صارما حيال كثير من التغيرات التي تحدث في مجتمعاتنا في جميع المجالات ويصفونها أنها دخيله على مجتمعاتنا ومن ينادي بها هو تغريبي أو تأثر بالفكر التغريبي، وفي الطرف الآخر نجد الكثير من انبهر بالحضارة الغربية ويرى أنها هي التجربة الحقيقية التي يجب أن نحتذي بها في مجتمعاتنا لنرى النور وهي السبيل الوحيد للإصلاح ورفع من قيمتنا.

من يرى أن أساس التقدم الحضاري عند الغرب هو عزل الدين في الكنيسة عن كل مجريات الدولة وعزل الدين عن العلم فهو صحيح. حيث أن الدين كان حجر عثرة أمام تقدم العلوم، لكن هل صحيح أن الإسلام يشكل حجر عثرة وعائقا أيضا أمام تقدمنا العلمي والحضاري، ولكي نجيب عن هذا السؤال يجب أن نعلم الفرق بين مفهوم الدين والكنيسة عند الغرب سابقا وبين مفهوم الدين الإسلامي. فما تأخر المسلمون إلا بسبب هجرهم للإسلام الذي تتزاحم فيه قيم الحضارة والتقدم من اهتمامه بالعلم والفكر والعمل والإنتاج واهتمامه بالحريات وحقوق الإنسان. وفي هذا يقول المصلح الكبير السيد جمال الدين الأفغاني - مؤسس تيار الجامعة الإسلامية الذي كان يدعوا للإصلاح والتجديد الفكري- " إذا ستقرينا أحوال المسلمين للبحث عن أسباب الخذلان لا نجد إلا سببا واحدا وهو القصور في التعليم الديني، إما بإهماله جملة كما هو في بعض الدول وإما بالسلوك إلية من غير طرقه الصحيحة "، ومن وجهة نظري السلوك من غير طرقه الصحيحة هي الأخطر، لأن الإهمال نهائيا يكون واضحا للعيان ويمكن تغييرة.

وهذه دعوة لجميع المنبهرين بالحضارة الغربية والتي يجب أن نتعلم منها بدون شك بدون الذوبان في أعماقها.  وما على  اليساريين والعلمانيين الباحثين عن الحقيقة إلا أن يقرأ كتاب المجدد والمصلح الكبير في العصر الحديث الشيخ محمد الغزالي "من هنا نتعلم".

أين طريق الإصلاح؟! سؤال يجب علينا أن نجيب عليه. هل هو بالجمود عن كل ما يدور من حولنا وما قام بتطبيقه الغرب وسبقونا به وصلوا إلى ما وصلوا إليه من تقدم؟!، أم بالذوبان في تجربتهم ونقلها وتقليدها بطريقة عمياء ونكران وجحود لكل تعاليم الدين الإسلامي؟!. الطريق هو "الوسطية في الفكر، والموازنة بين النقل والعقل"؛ فالنقل هو المثال والعقل هو الذي ينزل المثال على الواقع ويرتقي به. النقل يمثل السلطة التشريعية والعقل السلطة التنفيذية، وبهذه التركيبة الفكرية نضمن الأصالة والمعاصرة والثبات والمرونة بين كل ما يأتينا من الغرب وبين كل ما يدعوا به ديننا الحنيف من تعاليم.

وهذا ما جاء يدعوا به الإسلام من تعاليم وسطية وشمولية تخاطب جميع الناس كافة ولا تخاطب المسلمين فحسب، ولا تبحث عن حلول لمشكلات المسلمين فقط بل إلى جميع مشكلات العالم أجمع وهذا عكس ما كانت تدعوا به الكنيسة سابقا من تعاليم، التي كانت تنشر الحقد والبغض ضد الحضارات الأخرى بغض النظر عن حكرهم للعلوم وقتلهم للعلماء. فلا ريب إذن عندما خرج الغرب ضد الكنيسة وضد تعاليمها مما أدى إلى تهميشها نهائيا، أين الإسلام من هذا؟!

الإسلام جاء ليوازن بين حقوق وواجبات الفرد وحقوق وواجبات المجتمع دون أن يسحق الفرد تحت أقدام المجتمع كما حدث في المجتمعات الاشتراكية قديما وحديثا، ودون أن يسلب الفرد كثيرا من حقوق المجتمع كما في المجتمعات الرأسمالية والإقطاعية قديما وحديثا؛ فجاء الإسلام ليوازن بين الأثنين ويهتم في مكونات المجتمع من أفراد لأن الفرد هو أساس المجتمع من خلال الجمع بين سلطة الإيمان الداخلي (الضمير او الخوف من الله) وسلطة الرقيب الخارجي (الحكومة او القانون).

وهنا اختلف المصلحان الكبيران محمد عبدة وأستاذه السيد جمال الدين الأفغاني في عملية الإصلاح ومن أين تبدأ. هل الأهم لإصلاح المجتمع هو الدخول من بوابة الفرد والتربية كما نادى بها محمد عبدة أم من بوابة الحكم والسلطة والقانون كما يعتقد الأفغاني؟!. وكما يقال اختلاف الرأي لا يفسد في الود قضية، حيث إنهما اجتمعا في الغاية والهدف واختلفا في الوسيلة، اجتمعا أن التربية والتعليم للفرد هي من أولويات الإصلاح ، فالفرد هو المكون الحقيقي لأي مجتمع فإذا صلح، صلح المجتمع، ويؤكد هذا بديع الزمان النورسي - هو الأب الروحي لكل الحركات الإسلامية الإصلاحية الحديثة في تركيا والملهم الأول لجميع الإصلاحيين مثل نجم الدين أربكان ورجب طيب أردوغان وعبدالله جول- فيقول أن أشد أعدائي ويقصد أعداء الإصلاح في أي مجتمع هم الجهل والفقر والفرقة، وهذا يدلنا على أهمية التعليم في ارتقى وتقدم أي مجتمع ودليل واضح لأي حكومة إذا كان اهتمامها على التعليم فهي تنوي الخير والصلاح للمجتمع أما إذا كان غير ذلك فلا خير فيها.




رسالة خارج النص

العلاقة بين الرجل والمرأة في الحياة بشتى أنواعها هي علاقة تجاورية تكاملية لا تزاحمية تنافسية


21‏/11‏/2011

لحظات العيد الوطني 41 بثوب غريب - محمد الفزاري


لحظات تعبر عن نفسها بسؤال مطروح: أين اختفت كل صور التقديس والتمجيد من الجو الوطني المزعوم التي تعودنا عليها في مسيرات يخرج فيها الآلاف من المواطنين في شتى مناطق السلطنة؟!



أين أصحاب المركبات والبيوت التي تعودنا عليهم كل عام يلوحون بأعلامهم وصور للسلطان معبرين مخدوعين عن وطنيتهم وولائهم للسلطان قابوس، ونسوا أو بالأصح غيبوا عن معنا الحقيقي لمفهوم الوطنية؟!

أين هم؟ !!!



مؤشر نستطيع أن نستنتج منه الكثير، لكن أهم استنتاج هو بعد الأحداث الأخيرة التي مرت بها السلطنة من اعتصامات ومسيرات وغيرها. العمانيون أخيرا علموا ما كانوا يجهلونه وما كان يدور من حولهم. ولكن لا أعتقد السبب الحقيقي خلف ذلك هو إدراكهم المعنى الحقيقي لمفهوم الوطنية، وأن قابوس لا يساوي عمان. هذه مرحلة متقدمة وستأتي مستقبلا.

13‏/11‏/2011

التعليم بين واقع أليم والبحث عن التجديد - محمد الفزاري

إذا وجدت حكومة جل تركيزها واهتمامها على التعليم؛ فعلم أنها تنوي الخير والصلاح لذلك البلد، أما إذا كان غير ذلك فلا خير فيها فإنها تلهف خلف مصلحتها. هذا هو السبب الرئيسي في تقدم بعض الأمم عن غيرها لأنها أدركت أن الثروة الحقيقية لأي شعب كان، مكانه فوق الأقدام وهو العقل لا تحت الأقدام من ثروات طبيعية من بترول وغاز ومعادن.



والكثير من الدول أثبتت صحة هذه النظرية ونذكر على سبيل المثال ماليزيا وسنغافورة اللتان أحدثتا طفرة علمية كبيرة وسريعة في مدة قياسية، مما أدى إلى الارتقاء بجميع جوانب الحياة. وأيضا من الدول التي يشهد لها العالم بقوة نظام تعليمها واستراتيجياتها الواضحة في هذا الجانب الدول الاسكندنافية مثل السويد والدنمارك والنرويج.



تعلم ما استطعت تكن أميرا
ولا تكن جاهلا تبقى أسرا
تعلم كل يوم حرف علم
ترا الجهلاء كلهم حميرا


05‏/11‏/2011

واجبي هو حق وطني...وحقي هو واجب وطني - محمد الفزاري





جاء الإسلام ليوازن بين حقوق ووجبات الفرد

وحقوق وواجبات المجتمع

لكن


جاءت بعض الأنظمة البشرية لتخالف هذا الشي

لتخالف القواعد الربانية

فالشيوعية داست بحقوق الفرد تحت أقدام مصلحة الدولة

والرأسمالية نست أن للمجتمع والدولة حقوق مثل ما للفرد حق


فالأولى ذهبت

لأنها غفلت أن الفرد هو أساس المجتمع



والثانية ذاهبة

لأنها لم تتمكن من إعطاء كل فرد حقه



أما نحن كعمانيين

قريبين الشيوعية أقرب من الرأسمالية


فحكومتنا تهتم بمصلحة وحق الدولة والوطن كما تدعي


وتتناسى حق الفرد

ونست أن الفرد هو أساس المجتمع

31‏/10‏/2011

الطيارة العمانية...قراءة مقتضبة في صلاحيات مجلس الشورى - محمد الفزاري







الطيارة العمانية 
بجناحيها الشورى والدولة 
بقيادة طيارنا المفدى
تزحف زحفا
مع صلاحيات تشريعية ورقابية ورقية
...
..
.

أين الصلاحيات!!!
جلها كان فقط ضوابط وآليات كيفية إختيار المرشح
كان الحدث جدا مخيبا للآمال
لكن 
لكي لا يقال نحن فقط سلبيين
كان هناك تقدم سلحفائي

الأول

رئيس مجلس الشورى
يتم إنتخابة من الأعضاء
على خلاف ما كان يحدث سابقا
يأتي بالتعيين

ثانياً

بتوقيع خمسة عشر عضوا
يمكن استدعاء 
وزير خدمي
فقط
في حالة التقصير


هنا نقف قليلا
لماذا المحاسبة فقط على التقصير
وأين المحاسبة على مستوى التطوير وحجم التنمية


"شكله الوزراء بضبطووووون تقاريرهم"


27‏/10‏/2011

السلطان قابوس... كل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون - محمد الفزاري



السلطان قابوس، كل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون. وكلنا بشر نخطي ونصيب. 


أنا أنتقد سياستكم هذا لا يعني أني معصوم. الجميع خطاء والجميع قابل للنقد.

نحن نشكركم على كل ما قدمتموه لصالح هذا الوطن. لكن نحن كشباب لا نقارن ما بين فترة حكمكم وما قبلها من تخلف. ولم ندرك تلك المعاناة كما يرويها لنا أجدادنا.

نحن نطمح للأفضل. نحن نقارن بين عمان وغيرها من الدول.  دول بدأت نهضتها بعدنا وتقدمتنا سنوات بل عشرات السنوات.

لماذا يا السلطان قابوس؟! تنظرون إلى كل من يدعوا بالإصلاح كمخرب وناكر لهذه النهضة المباركة كما تطلقون عليها؟!


سؤال إلى حضرتكم:
هل سياستكم الحالية في إدارة شؤون الدولة صحيحة؟!
إذا كان الجواب نعم، إذن لماذا لا زلنا نُصنف من الدول المتخلفة النامية!!!!

وإذا كان الجواب لا، لماذا لا تغيرون سياستكم الحكيمة والرشيدة كما تسمونها أنتم إلى دولة مؤسسات فعالة تشارك في صنع القرار!!!!


18‏/10‏/2011

الحكومة الرشيدة بقيادة حكيمة...تنزلق - محمد الفزاري


الحكومة الرشيدة
حكومتنا الرشيدة
حكومة عمان الرشيدة
الرشيدة الرشيدة الرشيدة

مصطلح تكرر علينا كثيرا
للأسف ما زال يتكرر على مسامعنا حتى الآن
أين الرشد من حكومة تتغنى بإنجازات وتدعي أنها في فترة وجيزة وقياسية
أين الرشد من حكومة تسمي عصرها عصر النهضة المباركة
أين الإنجازات؟!
أي الفترة الوجيزة هذه؟!
أين النهضة المباركة؟!
هل الإنجازات هي شارع متكسر ومدرسة بلا أبواب ومستشفى بلا أطباء!
هل النهضة المباركة هي 41 سنة والشعب يموت جوعا وجيراننا يتطاولون في البنيان!
هل النهضة المباركة هي 41 سنة وما زلنا من الدول المتخلفة، ورأفة بنا أطلق علينا بالدول النامية أو العالم الثالث.
ما الفرق بيننا وبينهم؟!
لماذا بعض الدول في سنوات معدودة جدا
ارتقت بتصنيفها من العالم الثالث إلى العالم الأول المتقدم؟!
لماذا بعض الدول حولت موازنة دخلها المحلي السنوي
في فترة وجيزة من عجز إلى فائض؟!

"لأنهم لم يسرقوا"


الرشيدة الرشيدة الرشيدة

مرة أخرى
إثر إقالة ماجد ومالك ومكي ومقبول بعد أيام من الاعتصامات
سمعنا ما سمعنا
حكومة عمان الرشيدة
لكن هذه المرة انتقلت العدوى إلى الخارج
سمعنا أحد المثقفين والمتابعين للوضع السياسي في الوطن العربي كما يعده الإعلام وللأسف
-عبدالباري عطوان رئيس تحرير جريدة القدس العربي اللندنية-
يتغنى في قناة الحرة بحكمة حكومتنا ورشدها وكيف تعاملت مع الأزمة ويقارنها بعدة دول عربية وكيف حكامها تعاملوا مع الموقف.
هو نفسه الشخص الذي تعدى على حكومة عمان الرشيدة والحكيمة قبلها بفترة من الزمن بالنقد اللاذع
السبب في التغير الكبير هو
بعد نقده للسلطة هنا في عمان
قدمت إليه استضافة مرموقة بقصر البستان
وتعرفون الباقي

صحيح من قال
السياسة لعبة قذرة
وصحيح من قال
هي عبارة عن أكذوبة


الرشيدة الرشيدة الرشيدة

نعم أنها رشيدة
والسبب هو
تعامل الحكومة المخجل على المستوى الدولي مع معطيات قضية جريدة الزمن.

وأخيرا
وهي بصمة عار كبيرة في وجه حكومتنا الرشيدة
وهو ضرب المعلمين المعتصمين السلميين المنادين بإصلاح النظام التعليمي
نعم هي عقلية بالية
تتعامل مع جميع المنادين بالإصلاح كأنهم أعداء لهذا الوطن
وأنهم في قمة الجحود
وكأنهم من كوكب آخر
غزى غابة عمان


الرشيدة الرشيدة الرشيدة

النتيجة
حكومة عمان الرشيدة في عصر نهضتها المباركة والمقدسة
انتجت لنا مزرعة وليس دولة
تقاسمها الكبار
هم صحيح إنهم كبار
لكن كبار بالسرقة وفي السرقة
النتيجة
تحولت عمان
من سلطنة عمان
إلى غابة عمان
القادم من انزلاقنا
انتظروا أيها المصفقين والمتشدقين بحكومتكم
ماذا ستفعل حكومتكم الرشيدة
لأي حراك سياسي قادم
ستضرب بيد من حديد
كما قالها
أحد أعوان الشر قبل أيام

24‏/09‏/2011

أخيرا،،، (هي) لا تساوي (هو) - محمد الفزاري



(1)

قال تعالى: (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم) صدق الله العظيم،،،



قانون رباني سماوي أن الله لا يغير حال قوم حتى يغيروا ما بداخلهم من قناعات وأفكار والتي تقود إلى أفعال وممارسات، فنحن كعمانيين لن يتغير ولن يتبدل حالنا أبدا إلى الأفضل، والله سبحانه وتعالى لن ينصرنا ولن يغير حالنا إلا إذا طبقنا المعادلة الربانية وحاولنا معرفة السبب.




(2)
إني لأشتم رائحتها،،،
نعم الحرية آتيه لا محالة ولا أحد يستطيع نكران ذلك لأنه وعد رباني كما أسلفنا والله سبحانه وتعالى لن يخلف وعده؛ فالشعب العماني أخيرا بدأ يصحوا ويغير من حاله ومن أفكاره وقناعاته، أخيرا بدأ يدرك أن له حقوقا مثل ما عليه واجبات باتجاه هذا الوطن لا حكومة هذا الوطن، أخيرا بدأ يفرق أن عمان لا تساوي قابوس ولا قابوس يساوي عمان، أخيرا أدرك أن الوطنية الحق لا تأتي إلا بحب تراب هذا الوطن والعمل من أجله، أخيرا بدأ يفقه أن المواطن الصالح هو من يحب عمان ويسعى لمصلحتها لا من يحب قابوس ويسعى لمصلحته الشخصية، أخيرا أدرك الشعب العماني أن قابوس وحكومته ليسوا إلا موظفين يجب أن يخدموا بكل جد وحرص لمصلحة هذا الوطن، وليسوا ملاك لهذا البلد ولثرواته، أخيرا أدرك الكثير أن ثروات عمان هي حق للجميع وليست لفئة خاصة، أخيرا أدركوا أن الجميع معرض للخطأ ولا أحد معصوم من ذلك والجميع قابل للنقد وقابوس كذلك، وأخيرا وليس آخرا فهم البعض أن حب قابوس خيار شخصي لا واجب وطني.

(3)
لا تشكك في وطنيتي،،،
أسلوب قديم جديد يستخدمه بعض الناس في محاربة من يدعوا للإصلاح والتغيير من الشباب الحر، فيعمدون على التشكيك في وطنيتهم وولائهم لهذا الوطن ووصفهم بعدة صفات مثل النكران والجحود والتخريب والتحريض، وهذا إذا دل يدل على ضعف سريرتهم وموقفهم. وفي الحقيقة هذا يشكل حجر عثرة في مسار حوار ديموقراطي وشفاف يقبل الآخر ويناقش أفكاره ولا يناقش شخصه. ومن خلال متابعتي يمكن أن أقسم هؤلاء الناس إلى ثلاثة أقسام: الأول مدفوع لهم فهذه هي وظيفتهم سواء كان يعتقد بهذا أم لا؛ فهي لقمة عيشهم وهي فئة قليلة ومؤثرة، أما القسم الثاني هم الفئة المستفيدة من هذا النظام ويهمهم بقاء الحال كما هو وهي أيضا قليلة لكن غير مؤثرة بشكل كبي، أما القسم الثالث مازال مغرر بهم وما زال لا يفقه ما يدور حوله وهم الفئة الأكبر من المجتمع وغير مؤثرة.

(4)
الحكومات هي من تصنع الشعوب،،،
نعم الحكومة هي من تصنع الشعب والتاريخ يشهد بذلك؛ فكم من شعب كان متخلف ويعتبر من شعوب العالم الثالث - كما يسمينا الغرب المتقدم وهي عبارة تحمل نوع من الرفق بالمشاعر، لأن في الحقيقة كان من المفترض أن يطلق علينا بالعالم المتخلف- لكن بسبب رغبة حقيقية للإصلاح ووجود إستراتيجية واضحة من رجال حملوا على عاتقهم هم الإصلاح والارتقاء بأوطانهم من التخلف إلى التطور ومن العالم الثالث إلى مصاف الدولة المتقدمة، أصبحوا أمثلة يقتدا بهم وتضرب بهم الأمثلة.
دليل واضح أن الحكومات دورها كبير جدا سواء نحو الأفضل أو الأسوأ فكلنا نعلم الكثير من الدول تطورت وأصبحت من الدول المتقدمة على الرغم أنهم لا يملكون أي مصادر أو ثروات طبيعية. فقط، لأنهم أدركوا أن الثروة الحقيقية فوق الأقدام وهي العقول وليست تحت الأقدام. أما نحن كعرب أيضا يضرب بنا المثل لكن في سوء استغلال مواردنا الطبيعية عن طريق النهب والسرقات التي تمارسها حكوماتنا. وعلى الرغم من وجود الكثير من الثروات لكن مازلنا في القاع. والسبب هو تسلط واستبداد 22 حاكم على عقول بقية ملايين المواطنين. ولو كان الشعب بيده التغيير بطريقة سلمية غير جماهيرية، وأقصد هنا مثل الاعتصامات، عن طريق النصح والكلام فقط لتغيرنا من زمان. كم عدد العلماء والفلاسفة والمفكرين الذين ظهروا في القرن المنصرم ودعوا للإصلاح والتغيير وتفننوا في الأساليب لكن، بلى جدوى. وهذا دليل واضح على أن الحكومات هي من تصنع شعوبها.

(5)
الخلاصة،،،
طريق التغيير والإصلاح لا يأتي إلا بطريقتين لا ثالث لهما وتنطبق عليه الآية الكريمة (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم)، لأنه وعد رباني وقانون إلهي والله لا يخلف وعده. الطريق الأول ويعتبر الأسهل والأسرع هو بوجود قناعة صادقة من رأس الحكومة بأهمية التغيير والإصلاح والتقدم مع وجود إستراتيجية واضحة ومدروسة وأهمها الإيمان بأن الثروة الحقيقية لأي مجتمع هو العنصر أو العامل البشري. الطريق الثاني ويعتبر الأصعب والأبطأ وبه الكثير من المخاطر والتضحيات هو التغيير الذي يأتي من أسفل الهرم وذلك عن طريق انتشار الوعي بأن لهم حقوقا قد سلبت منهم، وعن طريق امتلاك معايير المقارنة والتحرر من ثالوث القهر وهو استبداد فرعون وقارون وبلعم بن باعورا.

(6)
رسالة،،،
- يا حكومة عمان متى ستفهمين أن الاشتراك هو السر كل السر في نجاح الأمم المتمدنة لا استبداد عقل واحد على حكومة بأكملها.
- العافية المفقودة والمنشودة هي الحرية السياسية والإعلامية.


18‏/09‏/2011

الحق أبلج والباطل لجلج... والنار مصيركم - محمد الفزاري



قال تعالى: ( إن الله لا يظلم الناس شيئا ولكن الناس أنفسهم يظلمون) صدق الله العظيم،،،،


الله سبحانه وتعالى يسلط المستبد للانتقام من عباد الخاملين الواهنين ولا يرفع عنهم حتى يتوبوا توبة الأنفة. وهناك عبارة معروفة كما تكونوا يولى عليكم. نعم إذا كنا شعب ذليل فمن السهل أن يستبد علينا؛ فعقاب الله هو أن يرسل الذين يشاركونه في عظمته وجبروته ليستعبد الخاملين؛ فالظالم سيف الله ينتقم به ثم ينتقم منه، ومن أعان ظالما على ظلمه سلطه الله عليه.


(2)

كما يولى عليكم تكونوا،،،،

عبارة أخرى في خط موازي في السبب والنتيجة مع العبارة الأولى كما تكونوا يولى عليكم. فأصعب أنواع الاستبداد هو "استبداد الجهل على العلم، واستبداد النفس على العقل والروح"، ينتج عنهما شعب ضعيف متخلف في جميع نواحي الحياة؛ فالاستبداد والظلم وغياب العدل وغيرها من الصفات تسمى في مجملها أخلاق، ويقول الشاعر: إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا.


(3)

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أفضل الجهاد، كلمة عدل عند سلطان جائر" صدق رسول الله،،،،

كل مستبد حاول أن يظلم ويستعبد الآخرين لسلطانه؛ فإن الإنسان مأمور بمقاومته ومجابهته، لأن بكل بساطة ومن غير اللائق والجائز أن يقبل المؤمن بعبودية لغير الله وأيضا أن الله سبحانه وتعالى جل جلاله كرم الإنسان فخلقه حرا وإذا ما أرتضى لنفسه الذل وقبل بالظالم والمستبد دون أن يثور عليه فإن عقابه لا يقل عمن مارس الطغيان؛ فالمستبِد كالمستبَد عليه والطاغية كالقابل بطالغيان والظالم كمن ارتضى الظلم..فالنار هي للاثنين معا، فصاحب الجلالة وسع كرسيه يقول في محكم كتابه العزيز واصفا الظالم والمستبد ((فأما من طغى* وآثر الحياة الدنيا* فإن الجحيم هي المأوى))...ويقول أيضا في محكم كتابه واصفا من قبل بالظلم والطغيان((ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار)).


(4)

رسالة،،،

- الحق أبلج والباطل لجلج و "الله سبحانه ينصر الدولة العادلة ولو كانت كافرة ولا ينصر الدولة الظالمة ولو كانت مسلمة".


- "لاحق كلب صياد يوما أرنبا فعجز عنه ولم يستطع إدراكه، فسأل الكلب الأرنب، كيف سبقتني وأنا أقوى منك وأسرع ! فأجابه الأرنب لأني أعدو لحسابي وأنت تعدو لحساب صاحبك."





12‏/09‏/2011

الشعب يريد - محمد الفزاري





ماذا نحتاج لنتغير؟
أو ماذا نحتاج لنزيل الفساد؟
أو ماذا تحتاج عمان لترقى؟
أو ماذا تحتاج عمان لتصبح أنظف؟
أو متى سأرى عمان في مصاف الدول؟
نعم نحن في مصاف الدول، لكن أي دول، دول الفساد السياسي والاقتصادي والإداري و و و.

أو أو كثيرة هي الأسئلة، ترقص وتغني في أذهاننا، تلعب وتمرح بين أزقت الفقر، ولسان حالنا يبكي دما، أين سلطاننا!
أين الأب الرحوم، الحنون، أليست هي الأغنية التي حفظناها منذ نعومة أظفارنا، وغنت بها عصافير النهضة والمجد!، أم هي فقط ديباجة تلبس وتخلع!

ماذا تريدون!
هل هو إضراب عام كما فعل المصريون، أم قتل ودم واستشهاد البعض، يا حكومة ماذا تنتظرين، هل يجب أن يثور الشعب عليك!
لكي تحسني وتعدلي وتنظفي، لقد ثار البعض سابقا، ونادى بأعلى صوت، يسقط الفساد، والنتيجة قتيلين!
ماذا لو ثار الجميع مرة أخرى!
كم قتيل سنرى؟!
وبماذا سينادى بأعلى صوت!
هل فقط يسقط الفساد!

أم سيقال يسقط رأس الفساد!!!!!!!

وجهة نظر... تحتمل الخطأ - محمد الفزاري


انتشرت مؤخرا الكثير من الكتابات والأصوات، سواء على مستوى الشبكة العنكبوتية "تربل دبل يو" من منتديات أو مواقع التواصل الإلكتروني مثل الفيسبوك وتوتر، تنادي بمقاطعة انتخابات مجلس الشورى للفترة القادمة بحجة أن المجلس لا يملك صلاحيات سابقا، وأيضا أن الحكومة لم توفي بوعدها بمنح مجلس الشورى صلاحيات تشريعية ورقابية. 

طبعا بدون شك لا أحد ينكر أن مجلس الشورى بوضعه المزري الصوري الحالي يجعل أي شخص حتى لو كان غير متعلم يفكر بهذا التفكير. وشخصيا لمست هذا شيء من أشخاص كثيرين غير متعلمين وأنا أحاورهم أو فيما بينهم يرددون عبارات التذمر من المجلس أو أعضاء المجلس. 

حسب علم الجميع أن هذي المقاطعات لن توقف ترشيحات مجلس الشورى فالانتخابات ماضية في طريقها والدولة مثلما يقول المثل "عاطية الأذن الصمة" لهذه الأصوات المنادية بالمقاطعة أو منح المجلس الصلاحيات التشريعية والرقابية. والجميع يشاهد ويسمع الدعايات والإعلانات وغيرها من البرامج سواء على التلفزيون العماني أو الإذاعات الحكومية والخاصة منها، تشجع المواطنين على الانتخاب والتفعيل وغيرها من الأطروحات المتجاهلة لأصوات المنادين بالمقاطعة.

من وجهة نظري واجبنا نحن في الوقت الحالي هو توعية المجتمع بمختلف أطيافه بأهمية مجلس الشورى في تنمية المجتمع ودوره الحقيقي لو أعطي هذا المجلس الصلاحيات التشريعية منها والرقابية؛ فمن خلال المجلس سيصل صوت الشعب للحكومة، ومن خلال المجلس سيستطيع كل مواطن بأن يأخذ حقه من الحكومة، ومن خلال المجلس سيستطيع كل مواطن سؤال أي وزير: من أين لك هذا! 

لكن ما هو شكل وطريقة هذه التوعية؟ هو بنشر ثقـافة الديمقراطية والتي لا تأتـي إلا بانتخابات مشروطـة ومصحوبـة بعدة وسائل لا يمكـن تجاهلـها على المستـوى الشعبـي والاجتماعي وأهمها حريـة الرأي، ومقاييس الناس في ماهيـة المترشح الأفضل. وطبعـا لا ننسى شفافيـة الانتخابات وخلوها من الـغـش والتزويـر.

فالكثير مازال يفكر بمنطق قديم كما تعلمون بالاعتماد على القبلية والرشاوى في اختيار المرشح. الكثير للأسف لا يسأل نفسه من هو المرشح الأفضل؟!. من هو المرشح الذي قدم سيرة ذاتية جيدة مع برنامج انتخابي ممتاز؟!. لذلك نحن لا نملك الخيار إلا بنشر الوعي بين الناس ليصل الأفضل من بين المرشحون إلى المجلس.

ماذا بعد ذلك؟ بعد هذا سيتشكل معنا جبهتان من القوة أو بمعنى آخر ورقتا ضغط على الحكومة: واحدة شعبية غير رسمية و أخرى شعبية رسمية. بعد ذلك ومن وجهة نظري ستكون الحكومة في موقف محرج ومجبرة لتنفذ مطلب منح مجلس الشورى الصلاحيات التشريعية والرقابية ولن يكون لها عذر آخر.

لكن تخيل معي أيها القارئ الوضع الآخر المعتاد، من تمكن من الفوز وحجز مقاعد المجلس أغلبهم مرشحون غير متعلمون ولهم أجندة شخصية، فهل سيكون من المجدي المطالبة بتلك الصلاحيات؟! الحكومة ستجد العذر وسيقف الحق في صفها لعدم منح الصلاحيات لأعضاء غير جديرين و غير أكفاء لتحمل مسؤولية التشريع والرقابة. ونحن كمواطنين أيضا لن نرضى أن نسلم عمان لأيدي هؤلاء المرشحون.

11‏/09‏/2011

هل تصدق!!!- محمد الفزاري





هل تصدق!!!

- عمان تشحت ..أقصد.. تقترض لتغطي مصاريف المنة السامية ..أقصد.. المكرمة السامية 150 ريال للعاطلين ..أقصد.. الباحثين عن العمل و علاوة غلاء المعيشة!!!
دائما تخلون اللوم على الحكومة!!!
رحموها فقيرة..سارت تستلف مسكينة
بصيييييح

هل يعقل!!!

- سرقات ..أقصد.. مناقصات وزارة التربية لبناء المدارس ب 400 و 500 ريال للمتر!!!
لكن 
وزارة الصحة
تتفوق
المتر وصل إلى 1000 ريال في بناء المستشفيات!!!ِ

10‏/09‏/2011

أكبر كذبة في التاريخ العماني الحديث - محمد الفزاري



قبل الشروع في سرد الحكاية الجميلة التي حبكتها وروتها لنا حكومتنا الرشيدة ومازالت ترددها وتعيدها على مسامعنا منذ أربعون سنة، سنسرد رواية أخرى خطها بيده المفكر الكبير ورئيس الوزراء الأسبق لماليزيا "مهاتير محمد"، وكان عنوانها: "صحوة..يقظة..نهضة..حضارة".

مهاتير محمد تسلم دفة القيادة لمركبة الصحوة الماليزية سنة 1981 وهي البداية الحقيقة لنهضة الماليزية، ومنذ بداية مشواره على كرسي الحكم أيقن أن الوسيلة والطريقة الوحيدة ليطفوا بالسفينة الماليزية من الغرق هو النهوض بالعنصر البشري، فعمل أولا بتوحيد جميع الطوائف والديانات بشتى أنواعها تحت مسمى "أنا ماليزي" فقط. وبعدها عمل على الاهتمام بالناحية التعليمة والنهوض والإرتقى بالنظام التعليمي.

- من أهم الإصلاحات من الناحية التعليمية هي:
*20 % من المبزانبة العامة لدولة للعملية التعليمية والبحوث والاختراعات
*50 ألف طالب بعثات خارجية مجانية 
*احتواء جميع العلماء الماليزيين في داخل الدولة والمحافظة عليهم
*11 جامعة حكومية و 13 جامعة خاصة وأكثر من 600 معهد وكلية حكومية وخاصة.

- أهم النتائج هي:
*انخفاض الفقر من 52 % حتى 5 % عام 2000م
*تحتل المرتبة التاسعة للدول المصدرة للمنتجات التقنية والإلكترونية
*من أفضل النظم التعليمية في العالم.

طبعا عدد سكان ماليزيا هو 28 مليون وأيضا مهاتير محمد وضع خطة للارتقاء بماليزيا لتصبح من الخمس الدول المتقدمة في العالم وأطلق عليها "ماليزيا 2020".

ومازالت رواية "صحوة..يقظة..نهضة..حضارة" لمهاتير محمد مستمرة، لكن الآن سننتقل إلى رواية أخرى سردها لنا المفكر الكبير "لي كون يو" الرئيس السنغافوري الأسبق ترأس سنغافورة من 1959- 1990 حيث فاز في الانتخابات 8 مرات متتالية.

أيقن هو الآخر في أهمية العنصر البشري وأن الثروة الحقيقية لأي دولة أو حضارة هو الكادر البشري فعمل أولا لوضع آلية تساعد سنغافورة الاستقلال من المحتل البريطاني فنالت استقلالها سنة 1965. طبعا كما يعلم الجميع سنغافورة كانت جزءا من ماليزيا لكن هذي رواية أخرى.

لكن لضيق الوقت ننتقل مباشرة إلى الصفحة الأخيرة من رواية مفكرنا لي كون لي، وأهم ما نفهمه من هذي الرواية :

*تحولت سنغافورة من الفقر إلى الوفرة وتضاعف الناتج المحلي لأكثر من أربعين ضعف.
*أصبحت سنغافورة واحد من أكبر المراكز التجارية والمالية في العالم
*أنشط ميناء بحري في العالم
*ثالث أكبر موقع لتكرير النفط
*أصبح متوسط دخل الفرد في سنغافورة أعلى من دخل الفرد في بريطانيا العظمى التي كانت تحتلهم يوما.
*من أفضل النظم التعليمية في العالم
انتهت الرواية...

هل ننتقل لنسرد تفاصيل الرواية العمانية!
أنا شخصيا لا أفضل ذلك، لذا أترك من يقرأ هذي الخربشات هو من يروي لنا القصة العمانية العظيمة، القصة التي مللنا من ديباجتها ومن تكرارها على مسامعنا، وحتى مللنا من مشاهدتها في التلفاز، و من أهميتها حتى خصصوا لها ممثلين بارعين ليقنعونا بروايتهم التي ابتكروها. 

لكن نحن عندنا رواية أخرى! أيها الببغاوات نعم نحن عندنا قصة أخرى وأيضا رواية أخرى، ألم تسأموا من ترديد نفس الديباجة التي تعلمناها منذوا نعومة أظفارنا؟! "الخصوصية العمانية" أو "منطق قبل وما بعد السبعين". نعم هي أكبر كذبة في تاريخ عمان الحديث.

41 سنة ونحن نضحك ونُوهم أنفسنا بالنهضة والتطور والتقدم! ماليزيا بدأت بعدنا بأعوام وسبقتنا بعشرات الأعوام!. سنغافورة الرئيس لي نهض بالدولة في أقل من 30 سنة وأصبحت تنافس الدول العظمى!

بالطبع اخترت هاتين الدولتين لسبب واضح هو "عدم امتلاك كلاهما لأي ثروة طبيعية!" وغيرها من الأمثلة كثيرة.

والآن أطرح سؤال واضح على كل مصفق: ماذا نمتلك من الثروات وماذا هم يمتلكون من الثروات؟!!! 
أين نحن وأين هم؟!!! 


كفاية تصفييييييييييييييييييييق

حكومة عمان مثل الحمار - محمد الفزاري





"حكومة عمان مثل الحمار وما يتحرك إلا عندما تضربه". لا أستغرب أبدا عندما يتلفظ مواطن عماني بهذا اللفظ أو بهذه الصفة التي تعتبر إهانة كبيرة لحكومتنا. لكن يقال الحقيقة دائما مرة وهذا ينطبق على حالنا.

والسؤال هنا لماذا وصل بعض الأشخاص إلى هذا المستوى من التفكير! هل لأن هؤلاء الأشخاص ضلوا طريقهم للوصول إلى الحقيقة وخانهم تفكيرهم مما أدى إلى تلفظهم بألفاظ ومقولات في تشبيه "حكومتنا الرشيدة" ومواقفها الواضحة منها السيئ ومنها الأسوأ، وبدأو يهرفون بما لا يعرفون.

أم أن الصحيح أنهم وصلوا إلى قناعة واضحة بأن حكومة عمان لا تبالي ولا تلتفت إلى مطالب الشعب التي تدعوا للتغير والإصلاح ومحاربة الفساد وإلغاء الطبقية التي سحقت ظهر كل عماني فقير إلا (بالضرب)!

يا حكومة عمان أنتي تحكمين شعب عريق تربى أجداده على الحروب والدماء، وخاضوا المعارك دون خوف أو جبن، وروضوا البحر والبر، وطردوا الغاشم والمحتل، وهتفوا بصوت عالي نحن عمانيين.

يا حكومة عمان تغير الحال بعد السبعين في عهدكم الميمون. الشعب العماني تغلف بغطاء ظاهره شعب وديع لكن يتخلله روح الكبرياء، وحنين ذكريات التاريخ، و أعطاك الثقة و ولاك أمرهم لتقود عمان لمصاف الدول الكبار كما كانت عمان، لكن يبدوا أنك خيبتي أملهم وكسرتي باب أحلامهم.

خاب ظن الشعب العماني فيك يا حكومة عمان، طبعا ليس الجميع،. مازال بعض العمانيين من هم تعودوا أن يرقصوا ويغنوا على أنغام وألحان ديوانية أو على الأقل من يشملهم فتات الخبز بنكهة ديوانية يدافعون ويلمعون. وبعضهم الآخر اكتفاء بالأكل وهو صامت.

يا حكومة عمان، الشعب العماني بركان خامد، لا تحاولي زعزعة الأرض من تحته.

الخصوصية العمانية الإجتماعية بين البترول والغاز - أبوالمهاتما محمد الفزاري


دائما ما تتردد على مسامعنا. نسمعها تارة هنا وتارة هناك. لم نفهم معناها ولم نستوعب ماهيتها، ما هو المقصود بها؟! الكل يرددها!


لكن بعد ذلك استطعنا أن نتلمس بعض خيوط تلك القصة. لكن للأسف كانت خيوط وهمية، لا يمكن أن تدلنا على الحقيقة!

الخصوصية العمانية جملة مطاطية لا توجد بها حدود. استعملها الإعلام والمطبلون لتضليل الشارع العماني عن الحقايق المرة التي تحتضنها عماننا وللأسف. استعملت لتبرر كل ما هو فساد ونقص وتخلف عن العالم المتقدم. حيث لا نسمع إلا الخصوصية العمانية، والعمانيين غير، وعمان غير، وحاكمها غير، والضروف غير!

لكن هل يمكن أن نستخدم هذا المصطلح الإسفنجي بطريقة صحيحة تشعرنا بمعناها الحقيقي! يمكن التطرق فقط لموضوع واحد وهو العمل الاجتماعي التطوعي. أليس من الحق أن يكون للعمل الاجتماعي التطوعي أو الخيري خصوصية عمانية!

لماذا لا تتميز الأعمال التطوعية والخيرية في عمان وتصبح بنكهة عمانية بترولية! من المفترض وبسبب توافر دخل طبيعي ممتاز في عمان وغيرها من دول الخليج، أن نركز في أعمالنا التطوعية فقط، في الأعمال التي من خلالها يمكن الارتقاء فكريا من دورات وورش وأيضا الأعمال التي لا تحتاج المال مثل تبرع بالدم وغيرها من أعمال.

لكن للأسف نرى حاليا الكثير من الجمعيات والفرق الأهلية تبذل الكثير من الجهد وتصارع فقط لتوفر مستلزمات وضروريات البقاء في الحياة لبعض بعض بعض الأسر!. أليس هذا هدرا للطاقات! أليس من المفترظ أن تستغل هذي الطاقات بطريقة أرقى!

وفي النهاية المجتمع هو المتضرر الأكبر لأن مؤسسات المجتمع المدني  وكما هو معلوم لها دور كبير في تطور المجتمعات - تعمل في المكان الخطأ - والدولة في صمت رهيب التي يمكنها وبدون مبالغة إزالة بؤس جميع الأسر في أشهر بسيطة ومعدودة.

عذرا السلطان قابوس ! لكن،،،، العيال كبرت - محمد الفزاري


لماذا نوجه الخطاب مباشرة إلى السلطان قابوس؟! لماذا لا نوجه الخطاب لمؤسسات الدولة؟! لماذا نحن لا نكتفي من التذمر؟! لماذا نحن مازلنا نطالب بالإصلاح رغم كل هذا "الإصلاح!!"؟! ولماذا ولماذا ولماذا؟!

الكثير من الأسئلة تدور في أذهاننا وأحيانا نسمعها من منتقدين، طبعا ليس انتقادا موجه لسياسة الدولة بل هو انتقاد موجه لمنتقدي سياسة الدولة.

نخاطب السلطان قابوس لأنه الشخص الوحيد الذي يملك الأمر لتغيير الأمر لكي لا يحصل الأَمر. نخاطب السلطان قابوس ليس لأنه صاحب الحكمة أو السياسة الحكيمة كما هو معلوم عند الجميع وغيرها من الأقاويل التي لا حصر لها، لدرجه أحيانا وصل بعض الناس يستغفر ربه إذا فقط زل لسانه وقال شيئا لا يليق بمقام السلطان. قالها بعض الناس: أهل عمان البعض منهم يعبد السلطان والبعض الآخر يعبد الشيخ الخليلي.

نخاطبك أنت وحدك يا "السلطان قابوس" لأنه لا توجد مؤسسات نلجأ إليها لنشتكي لها. لا توجد مؤسسات يمكن أن تغير من واقع عمان. يمكن أن تتخذ قرارات مصيرية لصالح البلد.

هل عمان دولة مؤسسات؟! نعم سيقول من يطالع نظام الدولة. وسيلمس تواجد مؤسسات وضعية رمزية دعائية مثل مجلس الدولة ومجلس الشورى ومجلس أثنين في واحد (مجلس عمان). أين كل هذي المجالس من الأحداث الأخيرة التي مرت بها السلطنة! أأكل القط لسانهم! لهذا نحن نخاطبك يا السلطان قابوس، لأنه لا توجد حكومة غيرك نلجأ إليها! 

السلطان قابوس، متلهفين أن نرى إصلاحات حقيقية منطلقة من نية الإصلاح لا لمآرب أخرى. متى سنرى المواطن العماني يشارك في صنع القرار؟! ويردد ويقول: يد بيد مع السلطان لننهض بعمان!

السلطان قابوس، أسئلة كثيرة تدور في أذهان المواطنين ولم يجدوا لها جوابا شافيا. وعلى سبيل المثال: لماذا السلطان قابوس أقال الوزراء؟!!! هل تلبية لرغبات المواطنين أم ل.. أو و و و!
إذا كان تلبية لنداء ورغبات المواطنين الذين يؤمنون بفساد هؤلاء الوزراء، إذن لماذا لا تكمل إصلاحك وتحاسبهم ..أليس المذنب يحاكم؟! وإذا كنت لا تشكك في مصداقيتهم وولائهم لماذا أقلتهم؟! أليس هذا إجحافا في حقهم؟!

يا السلطان قابوس، الفساد ينخر كامل جسد حكومتكم. وكل يوم نسمع قصة عنوانها فساد في حكومة عمان. لقد تعبنا من القراءة وأجزاء رواية الفساد كل يوم تكبر وتزيد. وآخرها وليس أخيرا وطبعا غيرها الكثير حدث بعدها لكن هذي قرأتها وعايشتها وعرف عنها الجميع. إنها ندوة القيم العمانية التي كانت بحق بلا قيم عمانية تذكر!!!

وأخيرا شكرا لك لأنك أزلت عنا الأكمام التي وضعها علي ماجد و ومالك وباقي زمرتهم الفاسدة على أفواهنا واستطعنا أن نكسر الخوف هذا هو الإصلاح الحقيقي الذي سينهض بعمان.


عذرا لم نعد أطفالا، العيال كبرت،،،،،،،،

لعبة الشطرنج وصراع شد الشعر - محمد الفزاري




صحيح من قال أن السياسة هي أكبر كذبة عرفها التاريخ. وصحيح أيضا من قال أن السياسة هي عبارة عن لعبة شطرنج، يحرك أحجارها أصحاب الكراسي ذات الكعب العالي  حسب أهوائهم.


لكن لم نسمع يوما بتشبيه السياسة بصراع شد الشعر عند الأطفال.

من خلال التفكير في هذا الموضوع نجد تشابه بين السياسة الغربية ولعبة الشطرنج، وفي مقابل ذلك تشابه بين السياسة العربية وصراع شد الشعر بين الأطفال.

فالسياسيون الغربيون يخططون ويفكرون ويطبقون وكأنهم يلعبون بشعوبهم والعالم بأسره لعبة شطرنج وهذا التشبيه من منطلق التشابه بين لعبة السياسة الغربية ولعبة الشطرنج والتي تعتمد على التفكير وعدم التحرك لأي قطعة منها إلا بأسلوب ومسار معين. وهذا يتطلب التفكير والتخطيط لكل حركة تود القيام بها والحركة التي تليها ومتابعة حركة المنافس حتى لا تخسر.

و في المقابل وبكل أسف تعتمد السياسة العربية على ردود الفعل الوقتية الانفعالية والتي تتشابه مع صراع شد الشعر بين الأطفال . فهذا الصراع يحدث لأتفه الأسباب وبسرعة مذهلة وبدون تفكير وبدو أهداف حقيقية وعملية لا بعيدة ولا قريبة المدى.

ومن خلال النظر في الأحداث الأخيرة التي مرت بها المنطقة العربية من تصاعد من الناحية السياسة وطبعا كان سببها تخبط السياسيون في تفكيرهم وتخطيطهم وكيفية التعامل مع التدخلات الخارجية وأيضا إهمالهم دورهم الأول وهو مصلحة المواطن والاقتصار في اللهث وإسالة اللعاب نحو مصالحهم الشخصية.

مؤخرا دول مجلس الخليج ترحب بطلب مملكة الأردن في الانضمام إلى المجلس وأيضا تقدم طلب إلى المملكة المغربية للانضمام إليه. ومن خلال هذه اللعبة التي يحاول سياسيونا فيها التشبه بسياسيين الغرب ولعب الشطرنج طمعا في ضمان عدم وصول زلزال غضب الشعب إلى هاتين الدولتين. فكلنا نعلم كيف ينظر العرب غير الخليجيين إلى الخليجين بنظرة ثراء وبذخ. ومن خلال هذه اللعبة يضمنون هدوء الشعب بالتفكير والتأمل بمستقبلهم لو أصبحوا من دول المجلس. ومحليا نجد حكومتنا الرشيدة ما زالت تمارس صراع شد الشعر!!!!!